جامعة الشام الخاصة تشارك في الدورة الثالثة لمعرض مشاريع تخرج وأبحاث الطلاب المتميزة للعام 2020

بمشاركة جامعة الشام الخاصة وتحت عنوان (شراكة مجتمعية لغد مشرق) افتتحت أمس في كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية بجامعة دمشق الدورة الثالثة من معرض مشاريع تخرج وأبحاث الطلاب المتميزة لعام 2020 بالتعاون مع كلية الهندسة المعلوماتية والكلية التطبيقية والمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا. ويهدف المعرض الذي يستمر حتى السادس والعشرين من الشهر الجاري إلى تطوير اختراعات ومشاريع الطلاب وابتكاراتهم التطبيقية والبحثية لتصبح منتجاً قابلاً للتسويق وخلق فرص عمل للتواصل بين الشركات الصناعية وكل من الهيئة التعليمية المشرفة على المشاريع والطلاب الذين قاموا بتنفيذ المشاريع وتحقيق التواصل مع الجهات والشركات الراغبة في طرح مواضيع أو مشاريع لتطويرها في الأعوام التالية. وفي كلمته خلال افتتاح المعرض أكد الدكتور محمد يسار عابدين رئيس جامعة دمشق أن التشاركية بين الجامعات ومؤسسات المجتمع المحلي والقطاع الخاص أمر حيوي لتحويل الأفكار إلى مشاريع رائدة . ولفت الدكتور مصطفى الموالدي عميد كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية إلى أنه رغم الظروف الصعبة استطاع أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية وطلابها إنتاج ما يقارب 800 مشروع تطبيقي ونظري تتضمن أفكاراً خلاقة واختراعات مبدعة تحتاج إلى احتضان ودعم . واعتبر الدكتور مجد الجمالي المدير العام للهيئة العليا للبحث العلمي أن المعرض شهد تطوراً كبيراً من حيث عدد المشاركين والجهات الداعمة له منذ انطلاقته عام 2018 مؤكداً دعم الهيئة لأي مبادرة ونشاط طلابي يسهم باستثمار مخرجات البحث العلمي الداعم للاقتصاد والتنمية في سورية. الدكتور صلاح الدوه جي رئيس مجلس إدارة الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية تحدث عن أهداف الجمعية ودورها في الارتقاء بقطاع المعلوماتية والقطاعات المرتبطة به مشيراً إلى أن تحقيق هذه الأهداف وترجمتها يحتاج إلى برامج عمل وتضافر جهود جميع الأطراف فيها (الجامعات والقطاع الصناعي والمنتجين لقطاع المعلوماتية) والتعاون مع المؤسسات والمنظمات المحلية والدولية في هذا المجال. ولفت المهندس إياد طلب عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية إلى حرص الاتحاد على تقديم الدعم والرعاية لأي مبادرة من شأنها تفعيل النشاطات العلمية والبحثية للطلاب مستقبلاً.

مشاركة: